ardanlendeelitkufaruessvtr

وماذا بعد كل هذا الشوق

بقلم عبير حسين شباط/فبراير 19, 2019 227
 
عبير حسين
 
أعيش مشاعري كل ثانية معك 
بلهفة العاااشقة،، 
ادوس على الجمر يكويني
فيدميني،، 
فأنت سر تلعثني،، 
سرقت حروفي من فمي،، 
زرعت ورودا على مبسمي
طفلة،، انااا،، في غيابك،، 
تحن إلى مداعباتك العشوائية،، 
ان أركض،، وارتمي بين احضانك،، 
أبكي،،، وأبكي،،، 
واهمس لك،، كم أشتاااق إليك،، 
يا ابن روحي،، لااا تطل الصمت،، 
لا تختفي،،،،لا تسكت همهمات
قصيدك،،، دوم سابق إنذار،،، 
فيختفي معك نبض ايسري
وكل اشواقي،،،،، تنهااااار،،
 
قيم الموضوع
(0 أصوات)