ardanlendeelitkufaruessvtr

مشكلة السمنة في الدول العربية / الحلقة الثانية

عمر سعد سلمان

هناك عدة نظريات وأسباب لزيادة الوزن ومن المؤكد والمثبت علمياً انه كلما زادت الوحدات الحرارية الواردة للجسم أكثر من حرقها عن طريق النشاط الرياضي والحركي وعدم الانتباه لكميات الطعام المتناولة يؤدي الى الزيادة في الوزن، فقد لوحظ من خلال المريضات والمرضى الذين يراجعون عيادات التغذية ان السبب الرئيسي في زيادة اوزانهم هو اللقمشة بين الوجبات وقلة الحركة وعدم ممارسة الأنشطة الرياضية وعدم الانتباه لكميات الطعام المتناولة في الوجبة.
ان الكربوهيدرات (النشويات) بكميات معقولة لا تسبب الزيادة في الوزن لكن ما يضاف لها من الدهون بنسب عالية مثل البيتزا والمعكرونة والكرواسون والمعجنات والحلويات العربية ووجبات الجاه والثراء (المناسف) هو السبب الأول في ذلك حيث يعتقد وعلى سبيل المثال ان البطاطا المقلية تمتص حوالي 20% من وزنها زيت والباذنجان 50% من زيوت القلي ولتقليل الامتصاص يفضل القلي على شكل حلقات دائرية، اما الزيادة المفرطة في استهلاك النشويات فوق الحد الذي يحتاجه الجسم فهو السبب في زيادة الوزن لأن الزائد من النشويات يتحول الى دسم يخزن في الخلايا الدهنية مسبباً بذلك السمنة هذا لا يعني طبعاً الاستغناء عن النشويات او حذفها من وجباتنا فالسكر ضروري لتغذية الدماغ وهي ايضاً تمدنا بالفيتامينات والمعادن الضرورية لقيام الجسم بوظائفه الحيوية المختلفة فضلاً عن أنها تمد الجسم بالألياف الغذائية الضرورية لمحاربة الأمساك والوقاية من سرطان القولون.
الوجبات السريعة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون خاصة المشبعة كالبطاطا المقلية والبركر والسكالوب سبب رئيسي في زيادة الوزن، حيث أنها تزودنا بسعرات كثيرة لا تتناسب مع قيمتها الغذائية فمثلاً المشروبات الغازية تمدنا علبة 250 مل بحوالي 200 سعرة حرارية بدون فائدة غذائية وهكذا. كما ان الحالة النفسية للمريض تعتبر السبب الأخطر للسمنة ففي حالة الغضب والتعب والحزن والكبت وضغط الحياة اليومي تجعلنا نتناول كمية كبيرة من الطعام دون الشعور بذلك لتحسين الحالة النفسية وهذا السبب في زيادة الوزن دون توقع، في هذه الحالة ينصح المريض بالتكلم مع الأصدقاء او انجاز عمل ما بعيداً عن الطعام وممارسة نوع من أنواع الرياضة خصوصاً المشي الذي يقلل الشهية ويحسن الحالة النفسية بسبب إطلاق الجسم هرمون الاندروفين الذي يجعلنا فرحين بعد ممارسة الرياضة.
ان عالم الحميات عالم واسع لكن غير دقيق فقد كثرت الحميات العشوائية ومنها ما يتمتع بدعاية أكثر من غيره مثل حمية Atkins التي تلغي النشويات من غذائنا وحمية Ornich التي تلغي البروتين وتنتشر بين الناس عن طريق أصدقاء او أقارب اتبعوا هذه الحميات مسبقاً كل هذه الحميات ليس لها أساس علمي صحي وتضر بالجسم وبعضها عبارة عن فقدان للسوائل والمعادن الموجودة فيه وعند ايقافها يرجع الوزن كما كان او أكثر. وان التعود على السكريات والدهون يسبب برمجة العقل على طلب المزيد من الطعام الدسم الذي يتحول الى دهون بسرعة تفوق فعالية البروتينات والكربوهيدرات ناهيك عن انها تزيد من افراز الانسولين الذي يعطينا دائماً شعور بالجوع.
ان اغلبية الناس يعتقدون ان النظام الغذائي هو عبارة عن نظام يوصف في حالات المرض قط وما عدى ذلك يمكنهم تناول ما يشاؤون وهذا الاعتقاد خاطئ بطبيعة الحال فقد بات من المسلم به اليوم ان النظام الغذائي مهم جداً لجميع افراد الاسرة من الأطفال حتى الكبار ويجب ان يكون هذا التنظيم على أساس علمي صحيح يعتمد على احتياجات الجسم من العناصر الغذائية المختلفة.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
عمر سعد سلمان

كاتب عراقي