ardanlendeelitkufaruessvtr

حطام قلب

بقلم المهندسة لينة حسن - بغداد حزيران/يونيو 13, 2019 26

المهندسة لينة حسن - بغداد

مات الشوق بداخلي وانكسر ..
ولم يبقَ للذكرى من اثر ..
فما بال من كُنا لهم المسكن والمقر ..
لم تعد خواطرهم تَتَذكر ،
فقبل سنينْ
كنتُ الهوا ،
كنتُ النبض ،
وكنتُ النظر ..
والان ،حتى لم اعد أُذكر..
فمالذي يجري يا ترى؟!
أ فهكذا يُجزى
حطام قلبي الذي اندثر !!؟
ايا نفس لا تهوني،
واسمعي ما على القلب حُفِر ..
لستِ كباقِ الاشياء تنكسر..
وعند الزوايا تنطمر ،
ولستِ ك وردة حقلٍ تباع بابخس الاثمان
لِجبر قلبٍ بدمٍ بارد قد كُسِرَ
كوني مطمأنة،
ونامي قريرة العين وجاف المحجر ،
فعندكِ ربٌّ لا يرضى
بكل ماجرى عليكِ حتى على الحجر .

 

قيم الموضوع
(1 تصويت)