ardanlendeelitkufaruessvtr

الثقافة في أروقة وسائل التواصل الاجتماعي

بقلم حسين علي/العراق تموز/يوليو 18, 2019 120

حسين علي/العراق

لا شك أن وسائل التواصل الاجتماعي مفيدة لثقافة الشخص وتكوين خلفيته المعرفية والثقافية أو كثقافة للمجتمع أيضاً. فمع تطور التكنلوجيا و تطور العلم و أزدياد إقبال المتعلمين و المثقفين على وسائل التواصل الاجتماعي لدراستهم و كتابة بحوثهم و أخذ الثقافة و المعرفة من هذه الصفحات الافتراضية أصبح بإمكان كل فرد التعلم و الدراسة و تنوير الفكر وهذه هبة من الله لنا. فيما مضى كان طلبة العلم و الباحثين يعانون من المشقة و الإرهاق في سعيهم وراء مصادر الكتب لكتابة بحوثهم و دراساتهم ومقالاتهم فبعض المصادر كانت نادرة لا تتوفر في أروقة المكتبات وكان ذلك يشكل عائقاً أمام مسيرتهم العلمية و الثقافية أم اليوم فبمجرد كبست زر على الإنترنت تظهر آلاف و ربما أكثر من الكتب و المقالات و المصادر البحثية و العلمية التي تردف الباحثين والطلبة بالمعلومات اللازمة . إضافة إلى ذلك تواجد المفكرين و المؤرخين والأكاديميين في جميع الاختصاصات على وسائل التواصل الاجتماعي و حتى المنتديات العلمية و الثقافية وهذا أضاف الكثير من المعلومات القيمة إلى هذا العالم الافتراضي و بذلك اصبح وسيلة ناجحة و سهلة للباحثين عن العلم والمعرفة. كل ذلك يعتبر جانب ايجابي و مشرق للمجتمع . ولكن ما يؤلمنا احيانا ان هناك ممن يمتلكون صفحات على وسائل التواصل الاجتماعي إلا أنهم بعيدين كل البعد عن منطق الصواب و المنظور الإيجابي و هؤلاء دائماً ما يتصيدون بالماء العكر و يرقصون على جراح الأمة و يتلاعبون بمشاعر الناس ، يعملون على إحداث الفتن والمشاكل برمتها وصنع شرخ كبير بين أفراد المجتمع من خلال إثارة النعرات الطائفية و العنصرية بين المكونات و تسقيط جهة على حساب جهة أخرى و إيهام الناس بالحقيقة المزيفة والملفقة فهولاء اليوم التواصل الاجتماعي يعج بهم . كلنا مثقفون و متعلمون و نعي إن هناك مؤامرات تحاك ضد مجتمعنا حاضرنا و مستقبلنا فيجب أن نثقف و نوعّي الناس و أن لا ننساق وراء توجهاتهم الخاطئة وأفكارهم المريضة العقيمة. وكما أحب أيضاً أن أعوّل على أمرٍ آخر وهو أن هناك بعض المستخدمين لصفحات التواصل الاجتماعي ممن يظنون أنهم يكتبون بلغة عربية فصحة جيدة إلا أنهم يكتبون بلغة ريكيكة جدا مليئة بالأخطاء اللغوية فمثلا يكتبون كلمة (نحن) هذه الصحيحة يرسموها بشكل اخر وهو (نحنو) وهذه طامة كبرى قد حلت علينا وهناك الكثير من الكلمات التي تكتبت خاطئة . كل ما ذكرناه يعتبر حانب سلبي على المجتمع و الأفراد و تهديم لإركان التعليم و الفكر و تحييد الثقافة و المعرفة.

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)