ardanlendeelitkufaruessvtr

محمود الجاف

وحيداً في عُتمةْ الليل

أسمع صَوت قَطَرات الماء قَبلَ أن تَرتَطم برأسي و تَنسابُ على عيني

فَضننتُ اني بَكيت......

أم اني بكيت ......؟

ام انها دُموع ......؟

هل هو حزنٌ أَم رُكوع أَم خُشوع ؟

أَم ضَياع في الربُوع

دِّلَّني رَبّي فقد سَئمت الطريق . كل ما حَولي حَريق...

وليسَ في الأُفقِ بَريق ...

كلما رفعت رأسي أَراني في ذاتِ الوادي السَّحيق..

وَمازلت فيهِ غريق

لكني آمل ان يَملأهُ المَطر وأَطفو عَليه وانجو واصحو من هذا الحلم العتيق

عندي أمل رغم الألم

أن أخرُجْ من هذا الجُّب العَميق

وأعود الى الطَريق

قيم الموضوع
(2 أصوات)
الشيخ محمود الجاف

كاتب عراقي