ardanlendeelitkufaruessvtr

" يحاصرها و بيديها بقايا طحين "

ابتسام حوسني

من خلفها

يقترب همسا

يباغتها على حين،

يوشوش بأذنيها

كلمتين اثنتين

الأولى تبدأ بحرف

من اسمها

تحدث ثورثين....

بجسدها الممشوق

قوامه

تلهب جمرتين

في نفس يعقوب

لغايتين،

أن يدرك حقيقة عبوره

حدود كمين،

من أبواب متفرقة

ندخله آمنين،

وأن يرتد إليه بصره

بحضنها الدافئ

ريحا بقميصه

ملء العين،

ينعم فيها

بزخات مطر بارد

هلالا خصيبا

يغطي ناصية جبين،

والثانية تنتهي بحرف

من اسمه

قمرا عاجلا

لرسم حاجبين

يحرسان ما ملكت يمينه

ولايتين

قابلة للتمديد

قيد النظر

بضع سنين!

قيم الموضوع
(0 أصوات)