ardanlendeelitkufaruessvtr

ترامب مخاطبا العبادي على ايران ان ترحل لأننا قادمون وبقوة

بقلم الدكتور ايهم السامرائي شباط/فبراير 11, 2017 192

ترامب مخاطبا العبادي على ايران ان ترحل لأننا قادمون وبقوة
الدكتور ايهم السامرائي
المكالمة التليفونيه التي جرت يوم امس بين ترامب والعبادي كانت جزء من ثلاثة مكالمات تلفونيه للرئيس ترامب واللقاء المهم الشخصي في واشنطن مع رئيس وزراء اليابان. تكلم الرئيس ترامب مع الامير تميم أمير قطر وتحدثا على التعاون بين الدولتين وعن سوريا ودخول قوات الحلفاء الدولي والعربي بقيادة امريكا لعمل المناطق الأمنه للاجئين السورين والقضاء على داعش ومليشيات ايران وتشكيل حكومة الشعب الديمقراطية السورية، وتكلم مع أمير الكويت عن الانشطة الايرانيه الخبيثة في المنطقة ( Iran's malign regional activities)، وتكلم مع العبادي ولمدة عشرة دقائق فقط لا غير وبطلبات متعدد من الحكومة العراقية برغبة الرئيس العبادي لتهنئة ترامب برئاسة امريكا، وكانت المكالمة محددة والنقاط سريعة ومكتوبة للرئيس ترامب وعلى طريقة الأوامر واولها كان ان ايران يجب ان تحجم في العراق وان لا صدقائها من الأحزاب الدينيه والمليشاويه قد بقى لهم وقت قصير في العراق وخاصةً في المراكز الحكوميه، وان ايران عليها ان ترحل لأننا قادمون وبقوة، وان العراق ليس جزء من ايران، وان الاتفاقية الامريكيه العراقية تسمح لامريكا بإعادة توطين ٤٥ الف جندي في القواعد التي تم بنائها من قبل دافعي الضرائب الامريكان ( أموال امريكيه) وبدون الرجوع لموافقة الحكومة العراقيه او برلمانها وعليه فترامب قد أعطى الأوامر لجنرالاته بزيادة الجيش  الامريكي بالعراق وبسرعه. ولم يتم التكلم مطلقاً من قبل السيد العبادي عن السماح للعراقيين لدخول امريكا ( أصلاً مكان عنده وكت يتكلم اكثر من التهنئة والقبول بالمساعدة بتنفيذ الأوامر).
الامريكان قادمون وكل ما قلناه سابقاً سيتحقق بعراق وطني متحضر مدني عادل وحكومة دستورية فيها القانون فوق الجميع من رئيسها الى اصغر مواطن عراقي عمراً. وان التظاهرات الكبرى التي تقودها القوى الوطنيه اليوم بقيادة الرجل العراقي العروبي الشجاع السيد الصدر هي بداية التحرك والذي سيدعم وبشدة من السيد البرزاني وحزبه وسيتم تحرير بغداد من مجرمي المنطقة الخضراء ومليشيات بدر والخرساني والنجباء وعصائب الحق والجيش الثوري الإيراني الحاكم واعوانه وممثليه من الأحزاب الدينيه المجرمه اذا كانت شيعيه او سنيه.
 ان على الإخوة المتظاهرين ان يعرفوا انهم رمز الأمة وعقلها وروحها وان دمائهم ستكون نبراساً لعراق جديد وان الانتصار حليفكم حتماً لان الله معكم والمجتمع الدولي كله معكم. لا تتراجعوا بعد اليوم لان المجرمين الذي حكموا من ٢٠٠٥ ولحد الان اضاعوا اموالكم ودمروا احلام اطفالكم وسرقوا فرحتكم كلها باسم الدين البريء منهم، باسم علي وعمر وأبو بكر وعثمان  وفاطمة والحسن والحسين وكلهم اقرب إلينا منهم هؤلاء المجرمين عملاء الأجنبي وقاتلي الطفل ومغتصبي النساء ومهجري شعبهم.
الشعب في ثورة كبرى والعالم يدعم ذلك، وأؤكد لكم ان اخبار شهداء التحرير اليوم وبالصور قد اطلع عليها الرئيس ترامب وعرف من هم حكام العراق اكثر من اي وقت مضى! كيف يقتلون شعبهم الاعزل بدم بارد وما الفرق  بينهم وبين داعش المجرمه التي تقتل الأبرياء منهم ايضاً، وعرف ايضاً ردود الحكومة الجبانه على هذا الجرم بحق الأبطال العزل وكيف انها ستقوم بتغطية جريمة المليشيات وكما فعلت مئات المرات قبلها. وتأكد اليوم اكثر من قبل ان الحكومة بالعراق وكما قالها مرات عديدة بنفسه وبمقابلات تلفزيونيه ان لا حكومة بالعراق والبلد في فوضى.
اليوم عليكم ان تستمروا الى ان تحقق مطالبكم:
١. إنهاء المحاصصه الا وطنية وعودة اللحمة للوطن
٢. حل مفوضية الانتخابات الا وطنية وتشكيل واحدة من مختصين وبدعم اممي
٣. سحب السلاح من كل المليشيات وإعطاء مهماتها للجيش والاجهزة الامنيه
٤. اعلان اعادة الجيش والاجهزة الامنيه على الاسس الدولية المتعارف عليها في كل دول الخلق
٥. إغلاق كل محطات التلفزة والراديو والصحف الحزبيه والمليشياوية وبدء إعطاء الاجازات على الاسس الدولية وذالك حرصاً على حرية العمل الصحفي الوطني النظيف
٦. إطلاق سراح المساجين السياسيين كلهم وبدون استثناء وفورا
٧. اعادة المهجرين لقراهم ومدنهم فوراً وبدون تأخير
٨. تشكيل حكومة تكنوقراط وبرئاسة تكنوقراط ( رئيس وزراء) وليكن من الأقليات( مسيحي تركماني يزيدي صابئي يهودي او امثالهم) 
٩. دعوة الامم المتحدة وأمريكا لدخول العراق وبقوة عسكرية لحماية شعبه من كل العملاء وتجار المال والمجرمين بأعتبارها دوله فاشلة وكما تم تحديدها من قبل الخارجيه الامريكيه والرئيس ترامب مرات عديده ( Failure State)
هذه ثورة الشعب وكل أعين العالم عليها وعلى الجميع المشاركه بها كل العراقين، أبدءوا الزحف لبغداد والله معنا.

قيم الموضوع
(0 أصوات)