محافظ الأنبار يتوعد بمحاسبة المسؤولين عن مشروع "جسر الفلوجة"

محافظ الأنبار يتوعد بمحاسبة المسؤولين عن مشروع "جسر الفلوجة"
توعد محافظ الأنبار محمد نوري، السبت، بمحاسبة المسؤولين عن مشروع جسر الفلوجة الحديدي الذي تعرض للانهيار اليوم.
وقال نوري من موقع حادث جسر الفلوجة الحديدي، "عدما تتم إحالة هكذا مشروع مهم إلى شركات غير متخصصة تكون النتائج سيئة".
وأضاف "من خلال التحقيقات الأولية تبيَّن أن إدارة المحافظة السابقة لم تختر شركة تنفيذ كفوءة ولديها أعمال مماثلة، والأدهى والأمرُّ أنها تعاقدت مع مكتب استشاري للمشروع من أقرباء المقاول ولم تختر مكاتب رصينة كمكاتب الجامعات"، معتبراً أن "المشروع قيد التنفيذ وبذمة المقاول، والأضرار المادية من مسؤولية الشركة المنفذة وتتحملها بالكامل".
ولفت نوري الى أنه "ستتم محاسبة المقيم والاستشاري والمقاول والمسؤول عن إحالة المشروع إلى هذه الشركة في عام 2021، ومقاضاة المتسببين والمقصِّرين وردعهم ليكونوا عبرةً للآخرين".
وقبل افتتاحه بأيام، تعرض الجسر الحديدي لمدينة الفلوجة، اليوم السبت، للانهيار ما اسفر عن إصابة ثلاثة عاملين وسقوط آلية وسط الفرت.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه