لإنعاش السياحة الآثارية وإدراج نينوى على لائحة التراث (اليونسكو) إنطلاق أعمال سور نينوى الأثري ..

بقلم حمدية الراشدي تموز/يوليو 09, 2024 113

الموصل ـ حمدية الراشدي

بمتابعة وتوجيه دولة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني من خلال تخصيص المبالغ لإعادة بناء سور نينوى الأثري الذي يمتد عمره لآلاف السنين والذي تعرض للخراب والدمار في حقبة سيطرة عصابات داعش الإرهابي على محافظة نينوى وجرفه للسور الذي نتج عنه إختفاء معالمه بالكامل ..

ـ وفي خطوة لإنعاش السياحة الآثارية وجذب السياح لمدينة الموصل وإدراج آثار مدينة نينوى على لائحة التراث العالمي (اليونسكو)..

ـ وضع وزير الثقافة والسياحة والآثار الدكتور أحمد فكاك البدرانـي حجر الأساس لبدء إعمار سور نينوى الأثري الضلع الشمال الغربي في جزئه القريب من العاصمة الآشورية الذي يضم 18 بوابة ، ومحيطها الذي يمتد من أحياء المهندسين والأندلس والزراعي صعوداً الى المنصة ومروراً بحي المثنى وحي الوحدة بأيسر الموصل ..

ـ وقد بدأ العمل من هذا المكان القريب من بوابة نركال وبوابة أدد وبوابة المسقى ..

ـ سيعود السور كعهده السالف الزاهر أيام الملك سنحاريب الذي بنى تلك الأسوار كتحفة معمارية تطل منها الشرفات الشامخة والعالية وأبراجه وقصوره ، وبنفس التصاميم يتم بنائها اليوم وبالمواصفات الآشورية ومواد البناء الأصلية من حجر وإنشائية . .

ـ وأكد البدراني لدى حضوره ووضعه حجر الأساس للسور أكد أن البرنامج الحكومي يولي إهتماماً إستثنائياً بالآثار والتراث وتحديد مواقع نينوى الأثرية التي تعرضت لهجمات شرسة من التنظيم الإرهابي وألحق ضرراً كبيراً بمواقعها ..

ـ وأشار البدراني الى الأيادي الخيرة المتمثلة بالبعثة العراقية الأمريكية ( بنسلفانيا ) التي ستعيد إعمارها وتقديمها كواحدة من اهم الحواضر التاريخية . .

ـ وبيّن البدراني أن طول السور بالكامل 12كم ومدة عمل 365 يوم وعلى مراحل متعددة إضافة الى بناء البوابات الآشورية للقصور التاريخية التي سيكون لها نصيب من الإعمار . .

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه