ardanlendeelitkufaruessvtr

بعد هجوم "عين الأسد" .. مخاوف برلمانية من لجوء داعش لهذا التكتيك بالعراق

بعد هجوم "عين الأسد" .. مخاوف برلمانية من لجوء داعش لهذا التكتيك بالعراق

كشف النائب عن كتلة صادقون البرلمانية، كريم محمد، عن وجود مخاوف من استخدام عناصر تنظيم داعش الطائرات المسيرة المفخخة في استهداف المدنيين والقوات الأمنية، بعد أن استعانت بعض الجماعات المسلحة بذلك في استهداف القوات الاميركية في العراق.
وقال محمد، ان "الارهاب بأساليبه القذرة يمكن ان يستخدم اي شيء من أجل استهداف القوات الأمنية والمواطنين، ومنها الطيران المسير المفخخ، لضرب المواطنين او المقار المهمة".
وبين ان "الهدف من ذلك هو تشويه سمعة فصائل المقاومة التي استخدمت هذا الاسلوب في استهداف القوات الاميركية، ولهذا هناك مخاوف وهذا الأمر غير مستبعد".
واضاف ان "هناك جماعات ارهابية ربما تقوم بأعمال ضد مواقع عسكرية وغيرها من أجل دفع القوات الاميركية الى الرد على فصائل المقاومة وقيادات الحشد الشعبي"، مؤكدا ان "هذا الأمر يتطلب توحيد المواقف لمنع مثل هكذا اعمال، قد تجر العراق الى ما لا يحمد عقباه".
وفي وقت سابق تعرضت قاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الانبار، لهجوم بطائرة مسيرة مفخخة، فجر السبت.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It