ardanlendeelitkufaruessvtr

أحد أصغر نواب البرلمان سناً يتوعد الإطار بـ"تشرين ثانية"

أحد أصغر نواب البرلمان سناً يتوعد الإطار بـ"تشرين ثانية"

توعد النائب الصاعد مؤخراً في البرلمان العراقي، عن محافظة كربلاء، ضياء الهندي، الإطار التنسيقي في حال تشكيل الحكومة بـ"تشرين ثانية".

وقال الهندي، إنه ليس أصغر نائب في البرلمان كما تم الترويج لذلك في وسائل التواصل الاجتماع، وهناك نواب أصغر منه عمراً، من مواليد 1991 أو 1992، وفق اعتقاده.

وأضاف: "سنجتمع مع عدد من النواب من أجل العمل على وضع تشريعات خاصة بالشباب لأجل دعمهم من جهة، وسنقوم بتبني قضايا المتظاهرين وثورة تشرين أيضاً سنقوم بالعمل عليها من جهة أخرى".

وأشار الهندي، إلى أن "تجربة دخوله للبرلمان لم تكن صدفة أو وليدة اللحظة، وإنما جاءت من تخطيط مسبق سواء كان هو أو بقية نواب الحركة"، لافتاً إلى أن "الأقدار شاءت وحدثت الانتخابات المبكرة، وجرت مشاركته بها، ليثبت أن الشباب أصحاب كلمة".

وأوضح أن "سؤال من قتل المتظاهرين سوف يوجه إلى الإطار التنسيقي، باعتبارهم الكتلة الأكبر نيابياً الآن، وذلك عند تشكيل الحكومة"، واعدا إياهم بـ"تشرين ثانية، خصوصاً بعد أن بات التيار الصدري خارج العملية السياسية".

ويأتي ذلك في أعقاب جلسة برلمانية استثنائية، عقدها المجلس النيابي برئاسة محمد الحلبوسي، وحضور 202 نائب، شهدت أداء 64 نائباً جديداً اليمين الدستورية، بدلاً عن نواب الكتلة الصدرية الذين استقالوا الأسبوع الماضي استجابة لدعوة من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It