ardanlendeelitkufaruessvtr

الخلافات بين القوى الكردية تحول دون إجراء انتخابات تشريعية في الإقليم

الخلافات بين القوى الكردية تحول دون إجراء انتخابات تشريعية في الإقليم

أربيل (العراق) - أعلن برلمان إقليم كردستان في شمال العراق الخميس عن قرار بتمديد الدورة الخامسة له، بعد تعثر إجراء الانتخابات التشريعية، نتيجة خلافات بين الحزبين الكرديين الرئيسيين.

وكان من المفترض إجراء الانتخابات التشريعية في أكتوبر المقبل، لكن الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يقوده مسعود بارزاني والاتحاد الوطني الكردستاني الذي يرأسه بافل طالباني، لم يتمكن من التوصل إلى اتفاق حول قانون الانتخابات وتحديث سجل الناخبين.

وقالت رئيسة برلمان كردستان ريواز فائق في تصريحات صحافية إنه “سيتم تمديد الدورة الحالية للبرلمان”، مشيرة إلى أن “جلسات المجلس ستستمر بالانعقاد”.

ولفتت فائق إلى أنه “تم الاتفاق مع الزعيم الكردي مسعود بارزاني في لقاء جرى على كتابة الدستور من خلال الوحدة الوطنية”.

وكان هيمن هورامي نائب رئيس برلمان كردستان صرّح في أغسطس الماضي بأن البرلمان ماض في تمديد عمره التشريعي لعدم التمكن من إجراء الانتخابات التشريعية في الإقليم بموعدها المحدد.

ويرى مراقبون أن بارزاني يتهرب من استحقاق تعديل النظام القانوني، عبر إثارة ورقة صياغة دستور للإقليم، الذي يحظى بحكم ذاتي منذ تسعينات القرن الماضي.

ولا يوجد دستور لإقليم كردستان حتى اللحظة جراء خلافات بين الكتل السياسية على آلية إقرار الدستور، واعتمد الإقليم في إدارته طيلة السنوات الماضية على تشريعات يصدرها برلمانه.

وأعرب الزعيم الكردي مسعود بارزاني عن دعمه لأي جهد يصب في مجال كتابة دستور الإقليم.

.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه