ardanlendeelitkufaruessvtr

كيفية التنظيف السليم لسماعة الأذن الطبية

كيفية التنظيف السليم لسماعة الأذن الطبية

ماينز (ألمانيا) – قالت أخصائية السمعيات الألمانية ماريانا فريكل إن التنظيف السليم والمنتظم لسماعة الأذن الطبية يحافظ على كفاءة تشغيلها.

وعزت فريكل أهمية ذلك إلى أن الأوساخ والغبار وشمع الأذن تتسبب في انسداد قنوات ومخارج الصوت الخاصة بسماعة الأذن الطبية، مما يؤثر بالسلب على كفاءة تشغيلها.

ولتنظيف السماعة يكفي استخدام قطعة قماش رطبة، وهي متوفرة لدى أخصائيّ السمعيات، وتساعد على تنظيف وتطهير السماعة، مع عدم الإضرار بالمادة البلاستيكية للجهاز.

وشددت فريكل على ضرورة تجفيف أنابيب الصوت بشكل صحيح بعد التنظيف. ولهذا الغرض ينبغي تركيب المنفاخ الموجود في طاقم التنظيف على الخرطوم مع القيام بعدة حركات ضخ قوية لإزالة أي قطرات ماء بداخل الأنابيب.

وباستخدام فرش التنظيف الخاصة، يمكن إزالة الترسّبات الخفيفة من فتحات الميكروفون والسماعة. ولهذا الغرض يتعين أن تكوّن الشعيرات زاوية 45 درجة مع الفتحة.

ومن المهم أيضا تجفيف السماعات جيدا إما بواسطة كبسولة ملح وإما صندوق تجفيف كهربائي. وتعمل كبسولات الملح على سحب الرطوبة من الأجهزة المفتوحة طوال الليل إذا كانت في علبة محكمة الغلق.

وفي صندوق التجفيف الكهربائي يتم رفع درجة حرارة السماعة (دون بطارية) كهربائيا حتى 50 درجة مئوية، وهو ما يساعد على تبخّر الرطوبة، وغالبا ما يتم التعقيم بعد ذلك بواسطة الأشعة فوق البنفسجية.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It