ardanlendeelitkufaruessvtr

الاختيار الصحيح للأقنعة الواقية يحمي من كوفيد

الاختيار الصحيح للأقنعة الواقية يحمي من كوفيد

سيدني (أستراليا) – قال باحثون إن إدارات الرعاية الصحية في جميع أنحاء أستراليا بحاجة إلى شراء أقنعة التنفس الواقية بشكل أكثر انتقائية لتشجيع الامتثال الأقوى بين العاملين في الخطوط الأمامية.

وتأتي هذه النتيجة بعد توقيع الحكومة الاتحادية الأسترالية على حزمة من المساعدات الإضافية بقيمة 760 مليون دولار لدعم الولايات والأقاليم في المعركة المستمرة ضد كوفيد – 19.

ومن المقرر أن تنتهي ترتيبات التمويل الحالية في سبتمبر لكن تم تمديدها ثلاثة أشهر. وقال رئيس الوزراء أنتوني ألبانيز إنه “من الواضح أن الجائحة لم تنته بعد”.

وقالت المشرفة على الدراسة إيرين نج وهي استشارية التخدير في مستشفى ملبورن الملكي إن العاملين في مجال الرعاية الصحية غالبا ما لا يمتثلون للتوصيات المتعلقة باستخدام أقنعة التنفس وخاصة أقنعة “إن 95”.

ويستمر عدد الوفيات المرتبطة بفايروس كورونا في أستراليا في الارتفاع، حيث تم الإعلان عن أكثر من 100 حالة وفاة خلال مطلع الأسبوع بما في ذلك 48 في فيكتوريا.

كما تم تسجيل أكثر من 47 ألف إصابة جديدة بين يومي الجمعة والأحد. وهناك حاليا أكثر من 212 ألف حالة إصابة نشطة بكوفيد – 19 في جميع أنحاء البلاد، ويعالج ما يقرب من 2900 مريض في أقسام الرعاية بالمستشفيات.

وأظهرت دراسة جديدة أن الأقنعة الواقية للوجه لا توفر أي حماية ضد فايروس كورونا إذا عطس شخص مصاب بالقرب من آخر دون أن يرتدي كمامة. وقد استخدم الباحثون نماذج الكمبيوتر لوضع تصورات لمدى انتشار القطرات حول واقي الوجه الناتج عن العطس البشري من مسافة متر واحد.

وكشفت المحاكاة عن صدور حلقات دوامة نتيجة للعطس تحمل جزيئات معدية إلى قناع الوجه في أقل من ثانية وتلتصق بحواف البلاستيك. وتكشف المحاكاة عن صدور حلقات دوامة نتيجة للعطس تحمل جزيئات معدية إلى قناع الوجه في أقل من ثانية وتلتصق بحواف البلاستيك.

ووجدت الأبحاث السابقة أن الأقنعة غير مجدية أيضًا في محاصرة الهباء الجوي، مما يشير إلى أن الشخص المصاب الذي يرتديها لا يزال بإمكانه نشر الفايروس. واختار العديد من الأشخاص أقنعة الوجه بدلاً من الكمامات لأنها أقل تقييدًا.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It