قانون انتخابات بنظام سانت ليغو يلوح بالأفق

بقلم المحامي جاسم حامد الخفاجي آذار/مارس 08, 2023 214



المحامي جاسم حامد الخفاجي


بعد ان أصابها الاحباط في الانتخابات البرلمانية السابقة, مازالت الكتل الكبيرة في مجلس النواب  تمارس  ضغوطها لغرض الرجوع بالعراق إلى المربع الأول وهو قانون (سانت ليغو) للانتخابات,وسانت ليغو هي طريقة أنتخابية أبتكرت من قبل عالم الرياضيات الفرنسي (أندريه سانت ليغو) وتهدف هذه الطريقة إلى تعديل العيوب الناتجة عن عدم التماثل بين عدد الاصوات المعبرة عنها وعدد المقاعد المتحصل عليها, هذا العيب هو الذي أستفادت منه الأحزاب الهرمة وبموجبه وزعت اصوات مرشحيها بالطريقة التي تصبوا إلىها مُصادرة بذلك حق الناخب بانتخاب الشخص الذي كان يراه محل ثقته, فبعد إن خرجت الجماهير غاضبة, وناقمة على الفساد والمحسوبية والمنسوبية , وكذلك للحد من هيمنة الأحزاب الكبيرة و تمثيلها الانتخابي والسماح للمستقلين والأحزاب الجديدة بالظهور ومنافسة الأحزاب الهرمة وأيدت ذلك المرجعية الرشيدة في توجيهاتها بالدعوة التشريع قانون انتخابات جديد, وهذا ما حصل فقد شرع قانون الانتخابات (رقم 20 لسنة 2020) هذا القانون الذي مثل كابوس للأحزاب الكبيرة  بعد تطبيق هذا القانون لم تحصل هذه الأحزاب إلاعلى شتات من المقاعد البرلمانية, بعد إن كانت تداور ما حصلت علية من اصوات على جميع مرشحيها الأخرين الذين لم يحالفهم الفوز بمقعد برلماني, وبذلك تضمن وصول أكثر عدد من مرشحيها إلى قبة البرلمان, هذا ما لم يجدوه في قانون الانتخابات النافذ الذي سبقت الإشارة إلىه. هذا القانون الذي سمح للمستقلين والأحزاب الصغيرة من الوصول لقبة البرلمان, حيث وصل عددهم إلى 40)) نائب بين مستقل وحركات جديدة, من مختلف محافظات العراق وهذا ما أثار حفيظة الأحزاب الكبيرة, وأدركت خطورة هذا القانون وبالنسبة لمصالحها وهيمنتها على السلطة والقرار في العراق, وإنَّ عليها التصدي بكل قوة لهذا القانون والعودة إلى قانون (سانت ليغو) سيئ الصيت, وهذا ماتتحق لها في الوقت الحالى من خلال مقترح قانون انتخابات مجالس المحافظات معتمداً على نظام سانت ليغو , وهذا نص تصريح كتلة سند حيث أعلنت كتلة "سند" النيابية، احدى الكتل المنضوية ضمن الإطار التنسيقي، تأيدها لمقترح قانون انتخابات مجالس المحافظات والاقضية، فيما لفتت إلى إن الانتخابات ستجرى وفق النظام الانتخابي "سانت ليغو" عبر الدائرة الانتخابية الواحدةَ. وقال النائب عن كتلة "سند" النيابية فالح الخزعلي لوكالة شفق نيوز، إن "قانون انتخابات مجالس المحافظات دستوري، وبالتالي فان مجلس النواب ماضٍ بتشريعه بما هو أنسب لإعطاء الثقة للمواطن بالمشاركة الواسعة في الانتخابات المقبلة".وأضاف، إن "انتخابات مجالس المحافظات ستجرى وفق نظام الدائرة الانتخابية الواحدة على مستوى المحافظة، وهذا الإجراء سيمضي أيضاً على انتخابات مجلس النواب على اعتبار إنه تم تضييق وتحجيم النواب في الانتخابات السابقة من خلال الدوائر المتعددة".وتابع الخزعلي، إن "النظام الانتخابي (سانت ليغو) سيكون كما وردنا من الحكومة إلا في حال كان هناك رأي آخر لمجلس النواب"، مشيرا إلى إن "انتخابات مجالس المحافظات ستجرى في شهر تشرين الأول المقبل".وأنهى مجلس النواب القراءة الاولى لهذه المقترح وسط رفض نيابي من النواب المستقلين وكذلك مظاهرات منددة بهذا المقترح في منطقة العلاوي في بغداد . واعتمد نظام (سانت ليغو) المّعدل في توزيع المقاعد النيابية في العراق، بعد أن صوت مجلس النواب في (4 تشرين الثاني 2013)، على فقرة تقضي بتوزيع
وهذا وهو السبب المباشر الذي احبط الشعب العراقي بالعملية الديمقراطية، وانهى تقريباً نسبة المشاركة الانتخابية واصبحت النسبة لاتتجاوز ال 25% من أعداد الناخبين الكلي, والناخب الذي لا ينتخب تجده يقول مباشرتاً :"لماذا انتخب! وهي نفس الوجوه اذاً صوتي لا أهمية له" وهذا كلام الأغلبية العظمى من الناخبين في ربوع العراق العزيز، متناسية إن السبب الرئيسي لهذ النفور من العملية الانتخابية هو قانون سانت ليغو والمشرفين على تطبيقه.

المصادر

تصريح النائب عن كتلة سند «فالح الخزعلي»  لوكالة شفق نيوز في 15/2/2023

قيم الموضوع
(1 تصويت)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه