"نبح" بدلا من "غرد"

بقلم د. هيثم الزبيدي نيسان/أبريل 05, 2023 67

"نبح" بدلا من "غرد"


الآن أدخلنا ماسك في حيرة. الأيقونة صورة كلب. هل يصح القول "نبح" أو "عوى" على تويتر؟

ماسك مصر على منطق معاقبة تويتر
لم يكن اسم سيارة تسلا الكهربائية غريبا على كثيرين يوم نزلت للشارع وصارت رمزا للسيارة البيئية. تسلا، لمن درس علوم الفيزياء والهندسة الكهربائية، هي وحدة قياس كثافة الفيض المغناطيسي. التسمية جاءت احتفاء بنيكولا تسلا، العالم الصربي – الأميركي، وأحد رواد عصر التحول العالمي الكبير نحو تعميم استخدام الطاقة الكهربائية. كلما تشاهد محولة كهرباء في الشارع أو ترى محركا كهربائيا في جهاز تكييف أو مروحة أو معمل، تذكر تسلا. هو صاحب الموقف التقني الشهير ضد توماس أديسون في اختيار التيار المتناوب على حساب التيار المستمر. العالم يدار اليوم بالتيار المتناوب.

عندما دخل إيلون ماسك مستثمرا في شركة سيارات تسلا، ثم أصبح سريعا رئيس الشركة، حافظ على اسم الشركة وأيقونتها “تسلا”. ماسك يعتبر نفسه مؤسسا في الشركة، على الرغم من أن المؤسسين الأولين هما مارتن إبرهارد ومارك تاربنينغ. لا شك أنه حول الشركة من منتج هو مفهوم أكثر منه سلعة، إلى صناعة كاملة. خلال أقل من عشرين سنة، ارتفعت القيمة السوقية للشركة لتصل إلى تريليون دولار نهاية عام 2021، وهي تنتج الآن أكثر من مليون سيارة سنويا وتحقق أرباحا كبيرة في سوق لا تزال بكرا. خلال عقدين تقريبا من إدارته للشركة، غيّر ماسك كل شيء فيها، إلا الاسم والأيقونة.

Thumbnail
الأيقونات لم تبتكر عبثا. عبر التاريخ، ترتبط الأيقونات بمجموعة بشرية أو شركة صناعية، بل وحتى أفراد. هل ثمة اليوم من يجادل عندما يرى النجمة السداسية بأن المقصود اليهود أو اليهودية، أو الصليب رمز المسيحية، أو الهلال رمز الإسلام؟ مرسيدس لا تكتب اسمها على سيارتها، بل تترك شعار النجمة الثلاثية داخل دائرة ليقول أن هذه سيارة مرسيدس. التفاحة المقضومة من جانب تعني شركة أبل. بعض الشركات تكتب اسمها أو مختصرات لاسمها: كوكاكولا وببسي وسفن أب ونستله وبي بي. الحفاظ على الأيقونة مهم لأنه يعلق بالذاكرة. حتى الأيقونات والرموز المعقدة التي نجدها كثيرا في عالمنا العربي ترتبط باسم من تحمل هويته. الأعلام الوطنية هي أيقونات جامعة بدورها.

إيلون ماسك، لعقد شخصية كما يبدو في علاقته مع تويتر، قرر أن ينتهك مثل هذه القواعد أمس. فبدلا من أيقونة الطير الأزرق رمز تويتر، شاهد المستخدمون أيقونة كلب العملة الرقمية دوغكوين. ماسك مصر على منطق معاقبة تويتر على العلاقة الشائكة التي تربطه بها وطريقة استملاكه المتعثرة للشركة. هذه حلقة أخرى من حلقات العقوبات.

ماسك ذكي. لا شك أنه يقصد ما يفعل. هو يدرك أن “تويت – تغريدة” دخلت القاموس اللغوي العالمي، ليس بالإنجليزية وحدها. نحن لا نقول نشر بوست على تويتر، بل نقول “غرد”. التغريد والتغريدة مفردتان معقولتان ترتبطان بصوت الطائر العذب. الآن أدخلنا ماسك في حيرة. الأيقونة صورة كلب. هل يصح القول “نبح” أو “عوى” على تويتر؟

لو صفّى ماسك حساباته بعيدا عن أيقونة تويتر لكان أفضل للجميع.

 

د. هيثم الزبيدي


كاتب‭ ‬من‭ ‬العراق‭ ‬مقيم‭ ‬في‭ ‬لندن

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه