صيحات  تتعالى مرة اخرى ما الحل 

بقلم أمير البركاوي نيسان/أبريل 12, 2023 103

 

أمير البركاوي

مؤسسات شبه منهارة والفساد ينخرها ولم تنجز مهامها وانتاجية العمل دون المستوى المطلوب  سياسة انتهجتها حكومات سابقة وحالية ايمانا بكسب الشارع وارضاءه ليس على اساس التخطيط برؤية تسهم في تطوير مجال العمل المؤسساتي وانتقاله الى مرحلة اخرى تميزه عن السابقة بل العكس البقاء على نفس الوضع او ربما للأسوأ.

اعداد كبيرة من الخريجين لم تتسعهم المؤسسات المتهالكة التي يرى المواطن انها حبل انقاذه من مرارة العيش في ظل البطالة القاتلة ولم تبادر الدولة في التخفيف عن ذلك بأستراتيجيات تشغيل الشباب وزجهم في سوق العمل المحلي حسب الاختصاص عن طريق ادخالهم دورات وورش عمل  وحتى وان توفرت تلك الورش للمهن فأنها لا ترتقي الى حملة كي تسهم في استيعاب نسب كبيرة من العاطلين الخريجين.

تدعيم افكار  لمشاريع سوق العمل المحلي خطوة لا بد منها لانعاش القطاع الخاص ويخفف من الطلب على الوظيفة الحكومية شرط ان تقوم الدولة بأقرار القوانين والتشريعات اللازمة منها ضمان عمل كل العاملين في شركات ومصانع القطاع الخاص بالتقاعد ومنحهم امتيازات اسوة بالوظيفة الحكومية بعد ذلك لم نرى عمل لنسب كبيرة من الشباب الخريجين والايادي العاملة وامتصاص للبطالة.

والمناشدات بالحصول على التعيين ستشمل اختصاصات طبية واختصاصات مهمة لسوء الادارة والتخطيط وهنا يجب ان تقوم الدولة باجراءات وحلول ناجعة وفورية  لحل المشكلة والا  ستفقد السيطرة وتكون اي بادرة حل لا جدوى منها.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه