لماذا القراءة واجبة؟

بقلم د. أبو خليل الخفاف نيسان/أبريل 11, 2024 110
لماذا القراءة واجبة؟
 
 
د. أبو خليل الخفاف
 
 
بدأ الوحي، الذي هبط من السماء على نبينا المصطفى محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، بكلمة "إقرأ". فالله جلّ في علّاه كرر في آيات القرآن على حثّ المسلم بالتأمل والتفكير في الخلق الطبيعي والكوني، وأهمية أستعمال العقل في هذا الوجود.
إنَّ الفرق بين الشخص المتعلم المواظب على القراءة، وبين المتعلم المهمل لها، يكون واضحًا في مدى سعته المعرفية والثقافية للقراءة، فالشخص الذي يقرأ يتمتع بفرص أكبر للحصول على المعرفة والتعلم، ويتمكن من أكتساب المعلومات والمعارف في مجالات متنوعة.
ومن دون شك، إنَّ القراءة تساعد في تطوير مهارات التواصل والتعبير، فالذي يقرأ بانتظام يكون أكثر قدرة على التعبير في صياغة أفكاره ومشاعره وبشكل دقيق ومنسجم، ويمكنه إستخدام الكلمات وتوظيفها  بطريقة إبداعية وفق قواعد اللغة، وأسلوبه السردي الخاص.
كما أنَّ القراءة تساهم في تنمية العقل والتفكير النقدي، فعندما يقرأ الشخص يتعرف على أفكار وآراء ومفاهيم شتى، حيث يتناول النصوص بشكلها المنهجي ويحللها ويقيمها بناءً على متانة معرفته وسعة تجاربه. 
إنَّ القراءة بالقدر التي تنمي العقل، فإنها تمنح النفس راحة، خاصةً التبحر في عالم القصص والروايات والأشعار والخيالات  والتمنيات، ومنها ما يتعلق بالسياسات وقضايا الوطن والأمة. فالقراءة إستمرار لبناء وتطوير الإنسان والمجتمع في آن، إنّها وسيلة قوية لاكتساب المعرفة وتوسيع آفاق الفهم والتفكير.
وبحسب تصوري، إنَّ ما يحدث في معظم الاحيان بتصفح سريع لكتاب أو لمقاله، وكذلك في صفحات التواصل الاجتماعي، فإنّه من خلال تكرار نشر المقالات والفيديوهات في هذه المواقع، يمكن أن يدل على إهتمام معين إذا كانت المقالات والفيديوهات تتلقى تفاعلًا إيجابيًا من الناس، فقد يكون هناك طلب مستمر لهذا المحتوى، ومن المحتمل أن تتضاعف أعداد متابعة الصفحات في شبكات التواصل، فيستمر الموقع بنشرها. 
وعودٌ على بدء، ألفت عناية أحبابنا بأن الموضوع الرئيس، كما جاء في القرآن الكريم، هو القراءة: "إقرأ بسم ربك الذي خلق".
قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه