إلى جدتي رحمها الله

بقلم تبارك ناظم نيسان/أبريل 21, 2024 88

تبارك ناظم

هل هاجرَ النوّاح غيمةَ رأسنا
ومشى بخيمات الزمان مرنما

وتكسرت شفة وضاق خناقها
لليل اعطيت الطريق توهما

ألقيت راسي لهفة في حضنها
وتراقص الزهر البديع تكلما

وقفت ترتب لي حياتي كلها
وتزيد من حرفي الانيق تبسما

كانت لجدي كم تغني فرحة
واليه أهدت في الظلام الانجما

وتناثرت كالغيث لي كلماتها
وحنين روحي ثار في وهينما

وتجمدت بعيون روحي دمعة
والجمر من عيني الكليلة قد همى

هي لم تزل حبا تسامر ليلتي
تتأمل الوجه البهي تكرما

انا حيرة وخطوط كفي حيرة
مثلي واني منه زدت تألما

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه