سراب في أبواب الشتاء الخليجي

د. حسنين جابر الحلو 
 
منذ المنعطف الأول في الربيع العربي كما يسمى بدأت بوادر تغيير تلوح في المنطقة ولكن هذه البوادر ضمن استراتيجيات من الاقل ولائا إلى الأعلى ولائا ، والبقاء قطعا للاقوى فمهما وصل الحال لابد من نهاية ، لأن لعبة الشطرنج فيها جنود وملوك الكل تحركها الايادي ، والمنتصر هو الأكثر دهائا ، فسقطت في اللعبة الدول الاقل فهما  ، ولكنها مهدت الطريق أيضا لسقوط البقية بسيناريوهات  مختلفة كافلام الهوليوود ، كل فلم له محبيه فالاكثر حصادا من الشباك هو في المقدمة ، فكذلك الدول الموجودة الأكثر دفعا سيكون في المقدمة من غير أن يكون هناك منافس ، ولكن مابالك اذا جاء الأقوى ، قطعا ستسقط نظرية المنتصر الوحيد ، لأسباب منها التغيير الديموغرافي الحاصل لكل بلد فالجيل يتغير وبالتالي السياسة والإقتصاد والثقافة يجب أن تتغير ، وبما أن مسمى الديمقراطية هو الأعلى رواجا كواجه ، لابد أن يتصدر القائمة ، وها نحن اليوم في صراع مابين الأسر الحاكمة في الممالك ، كل فترة يسقط ملك ويصعد آخر أكثر شبابا ، لاادري أهو تبديل للدماء ام استمرار للدماء ، فان كانت الأولى فالقوم أبناء القوم ولا جديد تحت ضوء الشمس ، وأن كانت الثانية فهي الطامة الكبرى ، وكأن الديمقراطية هنا لا محل لها من الإعراب ، لوجود الأعراب اللذين تسيدوا بقوة السيف والدم وما حدث هذه الأيام ينبيء بمؤشر خطير لأن قطر والبحرين كانت السابقة واليوم تهيئة الأجواء للسعودية ، بأن تتصدر قائمة التغيير على حساب الشيوخ ، على الرغم مما أعطاه الشيوخ فحادثة الحريري كسابقة خطيرة في معسكر الأحداث التي تدور في قطب السياسة اللبنانية ومايشوبها من تحديات لوجود قوة فاعلة فيها وهي المقاومة ، والتصريحات المنددة لايران من قبل بعض الأحزاب المتمثلة بالمسؤولية في لبنان ، والتعارض الحاصل في التدخل والاستقالة كجدلية في موضوع بلد يشرك الآخر في مصيره ، والمطالبات الدولية من هنا وهناك لإيقاف هذا اللبس الحاصل في التداخلات ، لأن لكل بلد خصوصيته ، واعتراض القمم العربية السابقة على عدم التدخل في شؤون البلاد والعباد وما حصل هنا  لهو ضرب لكل المقررات  ، ومن ناحية أخرى الصراع الداخلي بين قوة المملكة المتمثلة بامرائها لهو دليل آخر على توجه جديد في تغيير الخريطة السياسية لصالح الأكثر تفاعلا مع الحالة المتبناة في العصر الحالي ، والتوقع السائد أن هناك شتاء خليجي بموقد الربيع العربي .
 
قيم الموضوع
(0 أصوات)
آخر تعديل على الأربعاء, 15 تشرين2/نوفمبر 2017 23:14
د. حسنين جابر الحلو

اعلامي وتدريسي جامعي عراقي

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه