برلمان المادة 456 العفة والشرف أية وقاحة تحملون

بقلم حسن الشمري آب/أغسطس 02, 2016 1023

 

 انا لست مع العبيدي او العبادي او نصيف وحنونة  لست مع الكربولي ومن ورد اسمه في قائمة القذارة التي اتت من منهولات  فتحها العبيدي انا مع الجيش العراقي واسمه العظيم  العبيدي اليوم يذهب وياتي غيره لكن  فلنكن حقيقين وواقعين قدر المستطاع

عالية نصيف كان عملها عضوة قيادة فرقة في شعبة الحرية لحزب البعث سكنها الدولعي ومازال دارها تشغلها بنت شقيقتها عذراء وشقيقتها سندس التي هي الان صاحبة اكبر مطعم عائلي

اما حنان الفتلاوي فتاريخها الطبي معروف جيد وتاريخها النضالي في حزب البعث ايضا

عالية عندما خدعت اهالي الحرية اصحاب الدور الزراعية  بجعل دورهم طابو صرف والان ينتظرونها لتاتيهم

امس بعد ان افرغت علولة مافي جعبتها جاءت لتقول ان الوزير عين البعثيين فليكن نعم كلكم كنتم بعثيون والان تتنصلون عن تاريخكم القذر لتبدأ صفحة مليئة بقذارة المنهولات اما الكربولي والسامرائي والمعمار ورئيسهم سليت الاسباني وغيرهم فهم حثالات باب الشرقي او البتاويين ومحلة الذهب والصابونجية

انني مع الحق لقد اثبتت الطبقة السياسية في البرطمان والهرطمان العراقي انهم افسد خلق الله في ارضه ولم يكن اعتباطا ان ينفجر العبيدي الا بعد ان استلم الضوء الاخضر من رئيس الوزراء وامريكا لان العد التنازلي للديمقراطين بدا ينتهي مع مجيء ترامب وهنا ستحصل الكوارث هناك امور اقليمية ودولية ترتبط بالملف العراقي وهو مرتبط بملف سوريا واليمن ولبنان وهناك ربط هذه الملفات باريان الداعمة  لهذه الحروب بالمنطقة واهما من يقول ان كلنتون ستكون  رئيسة امريكا لان في امريكا هناك لوبي يحدد مدة رئاسة هذا الحزب او ذاك فالديمقراطيين فشلو في سياستهم في المنطقة وعليه لابد من تصحيح المسار ولابد ان نذكر بمذكرات كلنتون عن الاخوان المسلمين في مصر وكيف لعبت ال سي أي أي بدور انهاء مرسي  وساعة 360 وماجاء بها

المهم الان لوبي المالكي و24 مستشارا يلتفون حوله يوميا  يحركون هذا البيدق وهم يعرفون نتائجه الان وفي هذه الاوقات المالكي ولوبيه انتهى  بعد ان كشف العبيدي كل الحقائق  ضاربا عرض الحائط كل اتفاقات الاحزاب السياسية  الفاسدة

ساعة ونصف حذفت من استجواب العبيدي وردت بها اسماء كبيرة عدا التي عرضت في الاعلام واسماء تجار  وسماسرة لهم ثقلهم سياسيين رؤوساء كتل لو عرض  الاستجواب بنقل مباشر دون استقطاع لحصلت كارثة كبيرة فالعبادي منح عطلة بحجة  ارتفاع درجات الحرارة وادخل الجيش والقوات الامنية بحالة الانذار ج العبيدي فجر قنبلة نووية كبيرة والمحمود الا ان يقول الحق فلم يبقى في العمر شيئا والا سيلعنه التاريخ

الحلقة القادمة الحاجة ام مؤيد ولماذا تبراْ شقيق عاليه من شقيقاته وبنت شقيقته عذراء

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه