ardanlendeelitkufaruessvtr

الإعلامية ندى الكيلاني

كيف لي نسيانك 

و تفاصيل وجهك أراها في جميع الوجوه و في كل الأشياء 

كيف لي نسيانك 

و أنا عمياء من دون عينيك 

خرساء من دون صوتك 

مشلولة من دون ذراعك 

مجهولة من دون وجودك 

جثة من غير روحك 

كيف لي نسيانك 

و أنت الهواء في الرئتين 

و النبض الذي إن توقف انتهيت 

و العمر و الوقت و الزمن و كل ما لدي 

كيف لي نسيانك 

و أنت الفضاء بكل مافيه 

تترأس المجموعة الشمسية 

و تتحكم بكل شيء 

المعجزة التي تحققت 

في زمن اللامعجزات و انعدام الأساطير 

كيف لي نسيانك 

وأنت جميع الطرقات و المطارات 

و الحافلات و الأيتام و المشردين 

كيف لي نسيانك 

و أنت الحبر في القلم 

بدونه تموت الكلمات 

و يتشرد الشعراء 

و تنتحر القصائد 

و تنوح و تتلوى الصفحات 

كيف لي نسيانك 

و أنت جميع الفصول 

فكيف للربيع أن يولد 

إن لم يسبقه شتاء و رعود 

كيف للدموع السكن بلا عيون 

كيف للحب أن يباع بدل الشرور 

كيف للجفون النوم بهدوء 

كيف لخرير الماء الصمت و السكون 

كيف للطيور التوقف عن الإنجاب 

كيف للتائه معرفة الطريق في الضباب 

كيف للمولود أن يصبح فجأة شاب 

كيف للسماء أن تهطل الدماء 

كيف للأشجار أن تثمر السيوف و المتفجرات 

كيف لهذا الكون الإستمرار 

و يتوالى فيه الليل و النهار 

كيف لي نسيانك 

و أنت وحدك من يمتلك مفتاح هذه الحياة 

قيم الموضوع
(2 أصوات)
الاعلامية ندى الكيلاني

أعلامية وكاتبة سورية مقيمة في المانيا

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It