ardanlendeelitkufaruessvtr

إلى الراكضين وراء التطبيع

سامي الزبيدي

هل شاهدتم ما يجري في القدس الشرقية وفي حي الشيخ جراح بالذات الذي يريد الصهاينة طرد سكانه الأصليين العرب الفلسطينيين الذين يملكون سندات أصولية رسمية لبيوتهم وممتلكاتهم منه ؟ وهل عرفتهم ان سلطات الاحتلال تريد مصادرة أراضي ومنازل هذا الحي لإسكان مستوطنين صهاينة بدلا عن سكانه الفلسطينيين ؟ وليقيموا حزاما جديدا من المستوطنات يحيط بالقدس الشرقية المدينة الفلسطينية التي تتبع ما تبقى من دولة فلسطين والمدينة المقدسة عند المسلمين وعندكم إذا كنتم مسلمين وفيها أولى القبلتين وثالث الحرمين بعد ان احتل الصهاينة جزئها الغربي منذ حرب عام 1967 ,ثم بعد تخاذل العرب وتشتتهم وتطبيع علاقاتهم مع هذا الكيان الغاصب تشجع هذا الكيان وأعلن القدس الغربية عاصمة لكيانه ضارباً كل قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن عرض الحائط القانون الدولي الذي لا يسمح باحتلال أراضي الغير وضمها بالقوة ومتجاهلاً المجتمع الدولي وكل الخيريين في العالم . أيها اللاهثون وراء التطبيع مع الكيان الصهيوني لقد كانت إحدى تبريراتكم للتطبيع هو ان هذا الكيان ستوقف عن بناء المستوطنات في الأراضي التابعة للسلطة الفلسطينية ويلتزم بقرارات مجلس الأمن ذات الصلة والتي تمنع بناء المستوطنات الإسرائيلية في أراضي السلطة الفلسطينية وهذا هو رئيس وزراء الكيان يعلن صراحة في اجتماع لمجلس الوزراء لمناقشة الأوضاع في القدس الشرقية ان لا احد يستطيع منع إسرائيل من بناء المستوطنات في القدس الشرقية لان القدس عاصمة إسرائيل فماذا تقولون؟ الى الآن سقط أكثر من مائتي جريح في إحداث حي الشيخ جراح بعد الاعتداءات السافرة على الفلسطينيين وانتم صامتون عن هذه الجريمة وعن الجرائم الكبرى التي ترتكبها إسرائيل ضد الفلسطينيين كل يوم وفي كل الأراضي الفلسطينية التي تخضع لسلطة الدولة الفلسطينية وما يجري في غزة منذ سنوات من قتل وقصف وحصار خير شاهد على ذلك فماذا تنتظرون لتجميد عمليات التطبيع على الأقل وليس إلغائها للضغط على هذا الكيان وقادته بإيقاف عمليات الاستيطان في الضفة الغربية والقدس الشرقية التي تتبع السلطة الفلسطينية ؟ ثم ماذا حصلتم من عملية التطبيع أقولها خصوصا للدول الخليجية الغنية التي لا تحتاج الى لكيان الصهيوني في شيء بل الكيان الصهيوني هو من يحتاجكم سياسيا وماليا وجغرافياً وامنياً وجيوسياسياً فلماذا تقدمون له هدية التطبيع وهو يقتل أشقائكم ويستبيح مدنهم وأراضيهم ودمائهم وأعراضهم ؟ فبدلا من ان تضغطوا عليه وتشددوا الإجراءات القديمة في مقاطعته تذهبون صاغرين أذلاء لتطبعوا العلاقات معه ,فإذا كنتم عرباً ومسلمين والمسلمين معروفون بالغيرة على مقدساتهم واحترامها وتبجيلها وتقديسها فالأولى إيقاف كل عمليات التطبيع مع هذا الكيان حتى يوقف ما يجري من انتهاكات وجرائم لإخوانكم الفلسطينيين ويوقف مهزلة مصادرة وضم أراضي وأملاك حي الشيخ جراح في القدس الشرقية العائدة للسلطة الفلسطينية بقرارات الأمم المتحدة ويوقف كل عمليات الاستيطان في كل الأراضي الفلسطينية الغير قانونية والمخالفة للقانون الدولي ولقرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وهذا اضعف الإيمان .

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It