ardanlendeelitkufaruessvtr

تضحية ام ضحية

بقلم ولاء العاني  كانون1/ديسمبر 02, 2021 98

 

ولاء العاني 

 

وصلت رفقة احدى السيدات إلى المستشفى لإجراء بعض الفحوصات التي تسبق إجراء العملية . كانت شابَّة صغيرة تجاوزت العشرين بأعوام ... مع هذا الوضع الصحي وحالتها الصعبة كان معها ثلاثة أطفال . لم يكشف اهلها للشاب الذي تقدم لخطبتها عما تعانيه من مشاكل . 

هل عليه ان يضحي من اجل سعادة اطفاله ويصبر عليها ؟ 

أم نتحدث عن مأساة البنت التي وجدت نفسها في بيت زوج غريب مع كل عيوبها ؟

كنت في اعماقي اشمئز من إحدى سيدات العائلة الكبيرات في السن والإدراك والثقافة لأنها قبل ان تذهب الى رؤية فتاة من اجل خطبتها لأحد اولادها تسال عن سجل العائلة الطبي ممن يعرفهم معرفة شخصية بحجة انني لا أريد لأبنائي أن يعانوا ! 

اليوم اقول لها : سيدتي ارفع لك القبعة احتراما لتفكيرك السليم فالأيام والاحداث التي اعشيها أكدت لي انك كنت على صواب  .ليس معناه ان يتوقف نصيب من يعاني من مرض ما . لكن لا تبخسوا الناس أشياءهم ولهذا عليكم أحبتي ان تكشفوا المستور قبل ان يقع المحظور ويخلق الله أطفال للمعاناة .

خافوا الله في أبنائكم وافضل لها وله عدم الزواج على ان تتكسر قلوب أكثر من عائلة بسببه .

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It