ardanlendeelitkufaruessvtr

       "الأكاديمي  ".

 

د. شاكر كتاب

 

الأكاديميون يشكلّون الفئة المتقدمة من المثقفين في كل مجتمع. والأكاديمي يتميز جرّاء موقعه هذا بالوعي التام بالذي يجري في محيطه من سرّاء وضرّاء. وهو الأكثر - كما ينبغي - شعوراً بالمسؤولية وإحساسًا بالدور الملزم بالقيام به إزاء ما يجري في بلاده. ففي الخير يضع يده ليدفع البناء والتقدم إلى أمام ويعززه بالبحث العلمي والعطاء الفكري واذا اقتضت الحال فيقدم ذراعه إسهاماً في التأسيس الوطني العام. وفي الضرّاء هو الأَولى من غيره والأسرع في أداء دور المتصدي للخراب وأهل الخراب. يقف في المطارحة الفكرية والسجال النظري والجهد الفكري والاسهام العضلي عند الضرورة. الأكاديمي الحقيقي هو وطني صاحب رسالة. والرسالة من بين ما فيها أنها شعور متيقظ يؤنب يسائل ويحاسب ويحفر أخاديد الحماس والعمل في أعماق تركيبة النفس المشتعلة والعقل الشغّال. تلك هي أغصان شجرة الوطنية لدى المثقف الواعي والمنتمي بدراية وتصميم لشعبه ووطنه. والحرية لا تأتي بالأدعية إنّما "تؤخذ الدنيا غلابا".

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه