ardanlendeelitkufaruessvtr

(من السما) في إحتفالية الحطاب

بقلم زيد الحلّي نيسان/أبريل 10, 2022 75

(من السما) في إحتفالية الحطاب

 

زيد الحلّي

في بادرة ، اظنها غير مسبوقة ، تم الاحتفاء بالقامة الاعلامية الكبيرة الاستاذ محسن حسين ( ابو علاء) الاثنين المنصرم ،  لمناسبة وجوده ببغداد بعد اغتراب طال كثيرا امتد بين بيروت والامارات … كان احتفاءً جميلاً ازدانت فيه العفوية والمهنية بأعلى صورهما ، وابتعدت عن الاجواء الرسمية .. واعطى راعي الاحتفالية الزميل العزيز، الاعلامي الكفء د. علاء الحطاب مثالاً رائعاً في اضفاء البهجة لضيوفه من اساطين الصحافة والاعلام الذين لبوا دعوته للاحتفاء بالرمز الصحفي ابا علاء .. لقد لاحظتُ  وانا احد المدعوين ، ملامح الفرح ، والمشاعر الجياشة والاحساس الفياض لدى الجميع في مأدبة افطار يوم رمضاني ، فاضت بالكرم ( الحطابي ) وبذكريات الزملاء الاعزاء عن فترة عملهم ، ومزاملتهم للأستاذ محسن حسين من خلال مراحل عمله في وكالة الانباء العراقية ( واع)  كونه من مؤسسيها سنة 1959   مرورا بمجلة ( الف باء ) وغيرها من محطات اشتغاله .. وبذلك ، يمكن القول  ان الاحتفاء لم يقتصر على كلمات الثناء والتقدير عن المحبة والشكر والامتنان لشخص المحتفى به ، والاعتراف بما بذله من جهد مهني  قارب السبعين عاما  ، وإنما جاء التكريم في صورة عميقة تليق بالأستاذ محسن  حيث أسهم بعض الضيوف  بتسليط الضوء على جوانب من إبداعه  فكراً ومنهجاً.

في احتفالية ( الحطاب ) حضرت المهنية والاخوة والزمالة بأسمى معانيها ،  بأجواء  جميلة في قاعة اعراس حدائق السلطان ، حيث كانت المحبة  هي الحضن “الدافئ” في حفل “تاريخي”، ضم  ألفة  “هفهفت” فيها أجمل معاني لهفة الاشتياق لجمع رائع من زملاء ، طال أمد الفراق  بينهم، فعادوا من جديد ليسترجعوا  ذكريات السنين ، وما اجملها من سنين .

 كان مفاجأة دعوة د. الحطاب ، مبادرة صحيفة ” الزمان ” ( طبعة العراق )  ممثلة برئيس تحريرها زميلنا  د. احمد عبد المجيد  الذي حضر الاحتفال ، حيث قدم درعاً تكريميا باسم الجريدة ، باعتبار ان المحتفى به  احد كتابها ، وتقديرياً لمسيرته المهنية ، ورافق  درع التكريم باقة زهور وعلبة كبيرة من حلوى ( من السما ) باعتبارها رمز الحلويات العراقية !

ثم ختم راعي الاحتفالية  هذا الكرنفال بكلمةٍ مؤثّرة وبليغة ، فاضت ذوقا وشوقا، عبّر فيها عن محبته واعجابه بمسيرة  ابا علاء ، وعميق شكره للحضور من الضيوف ، مؤكدا على ضرورة تكريم المبدعين في حياتهم، وأن يكون مثل هذا التكريم لجميع من أدى وساهم بجهوده في إثراء الفكر  والاعلام والأدب والإبداع في مختلف المجالات .

بهذه الاحتفالية ذات الصفة الاخوانية ،  كان حال لسان الزملاء  تموج بالأسئلة الذاتية عن فكرة الاحتفاء كيف تكونت وولدت عند العزيز د .علاء الحطاب  بهذا الخيال الخصب، وهذا المستوى المشرف ، و بلمسة وفاء نبيلة ، وحرص على وجود هذا الجمع من الاخوة الاعلاميين ، يتقدمهم المحتفى به ابا علاء .. الاستاذ محسن حسين جواد .

ان هذه الاسئلة ، وغيرها ، تذوب حين نستشرف مسيرة وسيرورة الحطاب .. هذه الشخصية التي اعرفها عن كثب … فهومن الناس الذين   لا يتغيرون عليك مهما كانت الظروف في الحياة ..

شكرا د. علاء

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It