ardanlendeelitkufaruessvtr

فرهود . ضيع البلد وفتح الحدود




محمود الجاف
 

كل الذي جرى وحصل والحال الذي عليه البلد وصل جاء بعد ان قرر فرهود ان يجمع النقود حتى يعود ويدمر الدولة وينشىء اخرى ويقيم الحد ويلغي الحدود ويؤجر له دارا في ابسط الحواري .. تكفيه لانه لايحب القصور ولا الجواري وكل ذلك امام شهود . وهذا الامر مخطط له ومقصود . كتب له دوره اسياده احفاد القرود ...

 

لان عليهم تخريب آشور وبابل . ولهذا اغرقوهم بالقنابل . وهؤلاء الامعات واجبهم التنفيذ . لانهم يعرفون اننا قاتليهم لا محال . ولو اختبئوا في باطن الارض أو ارتقوا قمم الجبال ...

 

دخل البلد بعد ان ترك اهله وذويه في شارع يملك فيه الكثير من البيوت والڤلل . في ديار ابو ناجي الذي علمه الدجل . ضحى براحته وسعادته من اجل الرعية . حتى لايحاسب عليهم يوم القيامة ويكون مصيره النار الابدية والعذاب وهذا هو شر البلية . تبعه من الخلق الكثير لانهم صدقوا انه عابد زاهد فقير . لكنه من اجل عرضه لايثور . فهو لايعرف معنى الغيرة ولا يفهم ما يعني الغيور . جمع من حاويات النفايات البشرية بعض الرجال والنساء البربرية واختار منهم قادة وجعلهم اصحاب السيادة واستلموا الريادة والشرطة والعسكر الذي يفترض ألا يقبل فيها سارق فاقد الامانة اغبر او كسيف المنظر ... ثم دمروا التربية والتعليم والاخلاق التي باتت غير موجودة لانها في عالم هؤلاء صفة غير محمودة .

 

خططوا حدودا للسرقات وعلى كل منهم ان يعرف حدوده .

لهم جيوش من العبيد . وكلا منهم يعرف جنوده .

قتلوا الاحلام والزراعة والصناعة واصبح كل شيء مستورد مهما كان نوع البضاعة

دمروا النخيل وصار الشعب عليل وليل الناس عليهم مظلمٌ طويل

 قطعوا عنا المياه . حتى بات الشعب كله يصرخ آه ...

لكن انتبهوا فالامر لله

 

فهو الذي خلق ويعرف من الظالم والمظلوم .

مطلع على القلوب ويعرف من العابد ومن معبوده ...

ومن الذي يُشبه الاخوال ومن صفاته مثل جدوده .

قيم الموضوع
(1 تصويت)
الشيخ محمود الجاف

كاتب عراقي

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It