ardanlendeelitkufaruessvtr

[ من يشعل الفتيل ]

بقلم د. خالد النعيمي تموز/يوليو 30, 2022 142

[ من يشعل الفتيل ]

 

 د. خالد النعيمي

في ضل التصعيد الخطير بين التيار الصدري وجماعة الاطار واصرار كل طرف على موقفه حيث يسعى الاطاريون على الاستمرار بتنفيذ مشروعهم بتمرير مرشحهم لرئاسة الوزراء محمد شياع السوداني من خلال عقد جلسه للبرلمان لانتخاب رئيس الجمهوريه دون الالتفات الى اعتراضات السيد مقتدى الصدر وتياره  وكذلك  تجاهل موقف مسعود البرزاني والحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يرى بان منصب رئيس الجمهوريه وتسميته شأن كردي وليس حزبي ويحسم داخل البيت الكردي اولا حتى وان تطلب الامر ان يتم التصويت على المرشح داخل البرلمان الكردي ثم يقدم الى البرلمان العراقي هذا الطرح وكما يبدو لايروق ولاينسجم مع خطة الاطار وهذا مااوضحه عمار الحكيم في خطابه هذا اليوم حيث ظهر وكأنه من يضع للاخوه الكرد الاليه والكيفيه التي يقومون بها من اجل ترشيح رئيس الجمهوريه والاسوء من ذلك ان احد النواب من حزب الدعوه ظهر قبل يومين في لقاء على احد الفضائيات يقول بأنهم ملتزمون مع بافل الطالباني لتسمية وترشيح من يراه لهذا المنصب ..التيار الصدري بدء بالتحشيد لمظاهرات كبيره لمنع عقد جلسة مجلس النواب يوم غدا السبت ٣٠ /٧ بينما قامت القوات الحكوميه بأعلان حالة الاستنفار القصوى واغلقت الجسور بالحواجز الكونكريتيه لمنع المتظاهرين من الوصول الى المنطقه الخضراء وقد رافق ذلك قيام جماعة التيار الصدري بمداهمة مقرات احزاب ومكاتب عائده لحزب الدعوه وتيار الحكمه العائده لعمار الحكيم في بغداد وبعض المحافظات وقاموا بأغلاقها وطرد منتسبيها ذلك لان عمار الحكيم تعمد في خطابه ومقابلاته خلال اليومين الماضين توجيه اللوم والانتقادات للتيار الصدري واصراره على المضي بترشيح محمد شياع السوداني وادانته لدخول جماعة التيار الى البرلمان والمباني الحكوميه

في ضؤ هذا التصعيد والاحتقان غير المسبوق من سيشعل الفتيل وكيف يمكن ان تتطور الاحداث

صحيح جدا بان جميع الاطراف تقول بانها لن لاتنوي ولاترغب باللجؤ الى السلاح وحتى ان خطبة المرجعيه التي القاها الشيخ الكربلائي اليوم طلبت من الجميع عدم الانجرار وراء الخلافات ولكن في مجتمع وقوى حزبيه ومليشياويه تعيش في وسط غابه من السلاح بكل انواعه واشكاله من يظمن السيطره ويوقف الحريق عندما تنطلق الرصاصات فتصيب واحدا هنا وأخر من هناك .

لقد ترافق هذا التصعيد مع بداية شهر محرم وعاشوراء المناسبه التي لها قدسيه كبيره لدى الشارع الشيعي وان محاولة استغلالها في هذا الصراع السياسي المحتدم ستزيد الطين بله وتنذر بعواقب وخيمه على الجميع

قيم الموضوع
(1 تصويت)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه