كيفية تنظيف البشرة والعناية بها قبل النوم؟

كيفية تنظيف البشرة والعناية بها قبل النوم؟


تمتلك العديد من النساء روتين خاص للعناية وتنظيف البشرة قبل النوم، حيث أنه يساعد على إستعادة حيوية البشرة بعد يوم طويل وشاق، كما أنه يحسن من عمليات تجديد البشرة وعلاج الكثير من مشكلاتها.
فما هي خطوات تنظيف البشرة قبل النوم؟ وماذا يمكن أن يتضمن أيضاً روتين العناية بالبشرة ما قبل النوم؟ كل ذلك تجد الإجابة عنه في المقال التالي.
فيما يلي نذكر كل ما يخص روتين العناية بالبشرة ما قبل النوم، بما في ذلك تنظيف البشرة قبل النوم ووضع المستحضرات الخاصة بها:
خطوات تنظيف البشرة قبل النوم
يبحث العديد من الأفراد، وخاصة النساء، حول كيفية تنظيف البشرة قبل النوم، حيث أنه يعد من أهم خطوات روتين العناية بالبشرة قبل النوم، فهو يعمل على إزالة جميع الأوساخ والدهون الزائدة من البشرة، وهو ما يعزز من فعالية الكريمات والمستحضرات التي تستخدم في الروتين الليلي للعناية بالبشرة، فهو يحسن من امتصاص البشرة لهذه الكريمات والمستحضرات.
وفيما يلي نذكر خطوات تنظيف البشرة قبل النوم:
الخطوة الأولى: إزالة المكياج
تتواجد العديد من أنواع الغسولات ذات الأساس الزيتي والتي يمكن استخدامها في أولى خطوات تنظيف البشرة قبل النوم، وهي إزالة المكياج، حيث تساعد هذه الغسولات على إزالة المكياج كاملاً بشكل سهل ولطيف. أيضاً، يمكن أن تساعد على إزالة الزيوت المتواجدة بشكل طبيعي في البشرة.
وتتضمن طريقة استخدام مزيل المكياج:وضع مزيل المكياج على البشرة الرطبة أو الجافة، وذلك بناء على نوع مزيل المكياج.
القيام بتدليك البشرة حتى تصبح نظيفة.
شطف البشرة بالماء.
ويمكن تخطي هذه الخطوة من خطوات تنظيف البشرة مساء قبل النوم في حال كانت المرأة لا تضع المكياج.

الخطوة الثانية: استخدام الغسول اليومي
إن الخطوة الثانية من خطوات تنظيف البشرة هي غسل الوجه بالغسول ذو الأساس المائي واللطيف على البشرة، كما ينصح بأن تكون درجة حموضته قليلة أو متعادلة، ولا يسبب شد أو جفاف في البشرة. ويساعد القيام بهذه الخطوة في تنظيف البشرة مرة أخرى وإزالة أي بقايا من مزيل المكياج.
وتتوافر العديد من أنواع غسولات الوجه اليومية، والتي يمكن أن تكون على شكل جل، أو رغوة، أو حليب.
الخطوة الثالثة: استخدام التونر إن وضع التونر عند تنظيف البشرة قبل النوم سوف يزيد من ترطيب البشرة ويقلل من إصابتها بالجفاف، وخاصة خلال ليالي فصل الشتاء. والتونر هو عبارة عن محلول مائي يحتوي على عدد من المركبات المضادة للأكسدة والمرطبة للبشرة، ومنها:
الجليسيرين.
حمض اللاكتيك.
حمض الهيالورونيك.
ويمكن أن يساعد التونر في تقليل خطر الإصابة بالتهابات البشرة، وذلك من خلال قدرته على استعادة درجة الحموضة الطبيعية للبشرة. كما أنه يساعد في التخفيف من إنتاج زيوت البشرة وزيادة خطر الإصابة بحب الشباب.
وتتضمن طريقة استخدام التونر وضع كمية مناسبة منه على قطعة من القطن ومن ثم مسح البشرة بها. أيضاً، يمكن استبدال هذه الخطوة من خطوات تنظيف البشرة باستخدام الرذاذ المرطب للبشرة، والذي يمكن أن تتشابه فوائده وطريقة عمله مع التونر، إلا أنه أسهل استخداماً، فهو لا يتطلب سوى القيام برشه على الوجه بعد تنظيفه.
الخطوة الرابعة: ترطيب البشرة
إن آخر الخطوات المهمة في عملية تنظيف البشرة ما قبل النوم هي وضع مرطب البشرة، والذي يجب الحرص على أن يغطي كامل منطقة الوجه والرقبة. كما أن هناك كريمات مرطبة ومنتجات خاصة بترطيب منطقة العين والشفاه. وينصح باختيار المرطب ذو القوام الخفيف، والذي لا يترج أي بقايا لزجة على البشرة أو يتسبب بانسداد المسام.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه